جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

جلسة طارئة للمجلس الإقليمى للصحة برئاسة اللواء محمود عتيق محافظ سوهاج

كتب / منصور محزم مجاهد —

عقد المجلس الإقليمى للصحة اليوم السبت برئاسة اللواء محمود عتيق محافظ سوهاج جلسة طارئة بديوان عام المحافظة بحضور الدكتور محمد عبد العال، وكيل وزارة الصحة بسوهاج والدكتور أحمد فوزى، نقيب الأطباء بسوهاج ومديرى المستشفيات المركزية والعامة والجامعى ومديرى الطب العلاجى والطب الوقائى وإدارة الصيدلة لمناقشة الإضراب الجزئى للأطباء يوم الأربعاء الأول من يناير ومع بداية العام الجديد ودراسة الموقف ورفع الحالة الأمنية بجميع المستشفيات.

وشدد المحافظ على ضرورة التعاون والتنسيق بين المستشفيات حتى لا يضار المواطن البسيط والتنسيق مع المستشفى الجامعى لاستقبال حالات الإحالة، كذلك التأكد من سير العمل بأقسام المستشفيات الحيوية “الرعاية المركزة، الحضانات والغسيل الكلوى”، والتأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية بكميات كافية، بالإضافة إلى سرعة إجراءات قرارات العلاج على نفقة الدولة من جميع المستشفيات العامة والمركزية بالمحافظة، لافتا رفع الحالة الأمنية بجميع المستشفيات بالتنسيق مع مديرية الأمن بسوهاج لتلافى أية مشكلات قد تحدث.

ومن جانبه، أوضح دكتور أحمد فوزى أن قرار نقابة الأطباء بعمل يوم إضراب فى الأسبوع بدءا من الأول من يناير القادم جاء تضامنا مع طبيب بنها الذى راح شهيدا جراء العدوى من أحد المرضى والذى لم يتجاوز راتبه الـ300 جنيه، وقال إن المعنى بالإضراب هى العيادات الخارجية بالمستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية دون المستشفى الجامعى أو العسكرى، مع قيام الاستقبال والطوارئ والغسيل الكلوى والنساء والتوليد بعملها على أكمل وجه، فى ذلك اليوم مع تواجد جميع الأطباء، وأضاف أن قرار الإضراب جاء للحصول على مطالب الأطباء السابقة من الكادر والأجور والرعاية الصحية.