جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

من غرف العمليات بقلم \ عزالدين عطالله ” القطاع الصحى يئن بسوهاج  “

 

 

 

بقلم / عز الدين عطالله :_

فى اطار الزيارات والمتابعات الميدانية لمستشفيات  محافظ سوهاج تبين لنا شىء غاية فى الخطورة وهو ان جميع مستشفيات القطاع  الصحى تعانى  مشاكل  واحدة تستحق الذكر من نقص فى الاطباء وبخاصة نواب الجراحة والباطنة على مستوى المحافظة  وعجزبأسرة العناية المركزة وعدم متابعة بأقسام الغسيل الكلوى ونقص بالعلاج بصيدليات المستشفيات المركزية والعامة والعيادات الخارجية واجهزة قديمة متهالكة تحتاج للتجديد و غرف عمليات غاية فى السوء .

و أقسام داخلية فى حالة مزرية من أسرة متهالكة أو مفروشات قديمة .                             .

والشكوى واحد ة من عدم وجود طبيب يتابع المرضى اثناء جلسات الغسيل الكلوى  سواء من حيث وقت الجلسات او قياس ضغط الدم للمرضى او حتى عمل التحاليل اللازمة للمرضى باستمرار الغسيل ام التوقف حتى اكتشف البعض من هولاء المرض عند المتابعة الخارجية أنة ليس فى حاجة للغسيل الكلوى .يعانى الممستشفى العام من نقص العلاج بصيدلية العيادة الخارجية

فى مستشفى المراغة شكوى من العيادات الخارجية كعيادة الاسنان وتوقفها لفترات طويلة عن العمل بسبب تعطل جهاز التعقيم وعدم وجود بعض المستلزمات الطبية من جوانتيات وتخدير ولا حياة لمن ينادى  .                                                                                                   .

ايضا عيادة الرمد بمستشفى المراغة  المركزى تخلو من أى أجهزة للكشف عن أمراض عيون المرضى فقط ما يوجد بالعيادة الخارجية كشاف ” لمبة ” للكشف على عيون المرضى أمر لايصدقة عقل فى القرن الواحد والعشرين يتم الكشف على اعين المرضى بمستشفى مركزى يخدم مايزيد عن مائة الف نسمة بمركز المراغة بكشاف ” لمبة ” وبمتابعة الامر مع شكوى المرضى تبين وجود جهاز خاص بفحص قاع العين يحتاج لبعض المستلزمات لتشغيلة وتم مخاطبة مديرية الصحة دون رد وبالاتصال بوكيل وزارة الصحة طلب من مدير المستشفى كتابة طلب جديد لحل مشكلة الجهاز وتزويد المستشفى بجهاز فحص جديد  .                                                                                             .

المضحك فى الامر أن محافظ سوهاج الحالى أقال مدير مستشفى الرمد السابق  بسبب نفس الأمر

وجود نقص حاد فى ادوات الجراحة بأغلب مستشفيات المحافظة وخاصة الادوات الخاصة بتركيب شرائح العظام والمتابع لعدد العمليات التى تتم بمستشفيات المحافظة سيرى ذلك بوضوح اضافة للنقص الشديد للمستلزمات الطبية وخاصة أقسام النساء والتوليد هذا اذا توفر وجود الطبيب أصلا .

غرف العمليات بحالة سيئة جدا لتهالك الاجهزة الموجودة وعدم تجديدها منذ فترات طويلة ايضا اجهزة التحاليل الطبية الموجودة التى عفى عليها الزمن وأصبحت أقل كفائة فى نتائجها لقدمها وضعف امكانياتاتها دون النظر لاى تطوير بها

.

فقط ماننتظرة  من محافظ سوها ج ووكيل وزارة الصحة بسوهاج المتابعة الدقيقة والمستمرة لهذا القطاع الحيوى والزيارات المستمرة للاقسام المختلفة للمستشفيات وخاصة العياداات الخارجية  والاستماع للاطباء ومشاكلهم التى أغلبها من نواحى القصور الموجودة فى القطاع  الصحى وتحميلهم المسئولية من قبل المرضى فى حالة التقصير مما يضعهم دائما فى مصب غضب المواطنين والاتهام الدائم بالتقصير ننتظر متابعة قوية لهذا القطاع الحساس على مستوى مستشفيات المحافظة ووحداتها الصحية للوقوف على حقيقة الامور فى هذة الاماكن نتمنى أن يدرك المسئولين عن هذا القطاع أهمية وخطورة الامر ونرى تحركات تسلج الصدور ….. ولن نمل من الكتابة وكما نذكر السلبيات فنحن نشكر كل مجتهد وكذلك الايجابيات ايضا …….. والى لقاء قريب ان شاء الله .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


جميع الحقوق محفوظة 2017 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها