جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

استقبال الطوارىء والحوادث بمستشفى سوهاج الجامعى .. بحاجة لدعم الجميع

 

د / خالد عبد العال :_
استاذ جراحات القلب والصدر بطب سوهاج
(صرح يجب الاهتمام به للصالح العام)
برغم كل ما يحيطنا من معوقات وبرغم كل ما نعانى منه من نقص فى الامكانات
وبفضل تحمل اعضاء قسم جراحة القلب والصدر بجامعة سوهاج المسؤلية وكفائتهم المهنية وتعاونهم الجاد مع باقى اقسام الطوارىء وبخاصة قسم الجراحة العامة وقسم التخدير والرعاية المركزة بالمستشفى الجامعى
واولا واخرا بفضل وتوفيق الله لنا فى كل ما نقوم به
يظل استقبال الطوارىء بمستشفى سوهاج الجامعى هو الوجهة الاساسية لمرضى الطوارىء فى محافظة سوهاج والمحافظات المجاوة
ويظل قسم جراحة القلب والصدر هو السند الاساسى لمرضى الحوادث الخطيرة والعاجلة وبخاصة الحوادث ذات الاعداد الكبيرة والتى لها صدى شعبى كبير مثل الحوادث الاجرامية والارهابية
والذى بفضل الله ومشيئته يتم اسعاف ونجاة الكثير او اغلب مرضى الحالات والاصابات الحرجة
ما رائيته اليوم من شكر وثناء لقسم جراحة القلب والصدر من كل من قابلتهم اليوم
وفى مقدمتهم السيد الاستاذ الدكتور رئيس الجامعة والذى اتقدم بالنيابة عن قسم جراحة الصدر والقلب بالشكر والتقدير العميقين لشخصه الكريم لما ابداه اليوم خلال لقائه ببعض من اعضاء القسم اليوم من تعاون جاد ووعود جادة لتلبية حاجات ومتطلبات القسم العاجلة لاستقبال مرضى الحوادث . اشكر قسم التخدير والرعاية المركزة لجهدهم الكبير وتعاونهم المتميز وكذا الشكر الخاص لقسم الجراحة العريق باعضاءه وبدونهم ما اكتملت المنظومة.
كل هذا يجعلنى جد سعيد وفخور بقسمى وزملائى و اوخوتى اعضاء القسم واخص بالذكر الاطباء المقيمين فهم بحق عماد هذا القسم.
ما ارجوه ان يتم الله علينا كرمه وفضله وتوفيقه
وان يقف جميع المسؤلين ليس فقط ادارة المستشفى ولكن ادارة الكلية و كذا ادارة الجامعة وفى مقدمتهم ا.د. رئيس الجامعة وكذا المسؤلين بالمحافظة وفى مقدمتهم السيد الدكتور الوزير محافظ سوهاج ان يقف الجميع من خلف هذا الصرح الكبير الاستقبال العام بالمستشفى الجامعى من حيث الدعم من كل النواحى وبخاصة الدعم المالى لمواجة النقص الرهيب فى الامكانات لمواجهة الضغط المتزايد على المستشفى الجامعى
والله ولى التوفيق


جميع الحقوق محفوظة 2018 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها