جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

دكتور ايمان صدقى تكتب عن :تشجيع ومساندة الرضاعة الطبيعية مسئولية المجتمع كله

بسم الله الرحمن الرحيم

”والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملن لمن أراد أن يتم الرضاعة “

صدق الله العظيم  

  • الرضاعة الطبيعية هي المعيار الذهبي لتغذية الرضع وذلك يظهر جليا عندما نعلم

أن أكثر من 5،000 طفل يموتون كل يوم بسبب سوء ممارسات تغذية الرضع              -يمكن انقاذ 50% من الأطفال من الوفاه جراء سوء التغذية وأمراض الاسهال و الالتهاب الرئوي اذا تم ارضاعهم رضاعة مطلقة في الشهور الستة الأولى من عمرهم

  • لقد أثبت العلم أن لبن الأم ليس مجرد غذاء بل هو نسيج حي ملئ بالمواد المناعية والتنموية التي تحمى الرضع بفاعلية وبصفه مستمرة ضد الأمراض والعدوى في فترة حرجة من حياتهم . كما أنها الفترة التي سوف تحدد سلامة تكوينه العصبي والمناعي والنفسي المستقبلي.

هناك دراسات عديدة تبرهن على أن هناك علاقة وطيدة بين الرضاعة الطبيعية ونسبة الذكاء لدى الطفل  يقول خبراء صندوق بحوث السرطان العالمية:

تحمى الرضاعة المطلقة الأطفال من البدانة والسرطان فى مستقبل حياتهم

الرضـاعة المطلقة يمكن أن تحمى الأم من حمل مبكر فى حالات انقطاع الطمث و قبل 6 أشهر من بعد الولادة.

كما أن الرضاعة المطلقة تساعدها على انتقاص الوزن الزائد الذي تكون أثناء الحمل.

 كما أن الرضاعة المطلقة و الاستمرار بالرضاعة لمدة عامين تقلل من نسبة حدوث سرطان الثدي بشكل كبير و سرطان المبيض بشكل أقل و أيضا الهشاشة.

لبن الأم ثروة قومية نادرة وثمينة لا يمكن استبدالها بأي سلعة 

ولذا فانه يجب على الحكومات أن تستثمرها على أكمل وجه

تشجيع ودعم و حماية  الرضاعة الطبيعية من خلال دعم و مساندة الأم ا لمرضع

اختى العزيزة  لو عندك مشاكل الثدي والحلمات اثناء الرضاعة الطبيعية اوحدث وان واجهت فشلا فى بدء الرضاعة الحالية او فى مرات سابقه او رفض الطفل الثدي او كان لديك ايه مشاكل صحيه مع الحمل كالضغط او السكر او رزقك الله بتوام او  ليس لديك  وعيا كافيا عن الرضاعه الطبيعية عليك باستشارة استشارى رضاعه طبيعيه.

معا وداعا للرضاعه الصناعيه     مرحبا بطفل سليم بدنيا ونفسيا  و أم وأب سعيدين

 

تحياتي

د/ إيمــان صدقي سلامـــة

استشاري دولي في الرضاعة الطبيعية(IBCLC)

أخصائية النسا والتوليد و علاج العقم

مسئول النساء وتنظيم الأسرة

 بإدارة التدريب والتنمية البشرية بمديرية الصحة بسوهاج


جميع الحقوق محفوظة 2018 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها