جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

قسم إعلام سوهاج بيانا “شديد اللهجة ” للرد علي بيان جامعة سوهاج

متابعة / عزالدين عطالله :_

رصدت ” جريدة السوهاجية ” أصدار قسم إعلام سوهاج بيانا “شديد اللهجة ” للرد علي بيان جامعة سوهاج بخصوص رفض الانتقال الي مقر جامعة سوهاج الجديدة بالكوامل ،
قالت الدكتورة عزه عثمان، رئيس قسم الاعلام ،”ان رفض الانتقال الي مقر جامعة سوهاج الجديد بالكوامل له اسباب عديدة
اولا : قسم الاعلام عرض مشكلته بمنتهي المصداقية والموضوعية بناء علي خريطة المبني وكلام السيد الاستاذ الدكتور عميد الكلية وتصويرنا لمعمل الصحافة وقد لجأنا منذ البداية للقنوات الشرعية وذهبنا لمقابلة السيد الاستاذ الدكتور رئيس الجامعه في المرة الولي كنت انا واحدي زميلاتي وسلمناه ورقة موقعة من كل اعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة وقد وعدني شخصيا بانه سيدرس الامر في مسألة بقائنا في الدور الارضي في المبني القديم وضم المكتبة القديمة للقسم وعمل استوديو مجاور للقسم علي الا اتحدث في الموضوع الي حبن تدبير ذلك والتزمت بالوعد وكانت جلسه موفقه حيث اقتنع بان المكان مصمم خصيصا لقسم الاعلام ولخدمة الطلاب وتدريبهم حيث به صالة تحرير ومعمل صحفي فرغم قلة الامكانات في هذا المكان الا اننا ارتضينا البقاء فيه لاعتبارات التدريب ولايماننا العميق بان طالب الاعلام بدون تدريب هو غير مؤهل لسوق العمل –
ثانيا : عدنا من اجازة عيد الفطر لنواجه برفض الاستاذ الدكتور رئيس الجامعه بل ورفض التحدث مع قسم الاعلام الذي ذهب اليه بمعظم اساتذته ورفض ودون ابداء اسباب الحوار بل رفض المقابله
ثالثا : وبدون مقدمات امس وجدنا الاستاذ الدكتور القائم بعمل عميد كلية الاداب يعطينا اوامر للنقل دون مناقشة الموضوع ودون اي تجهيزات لمعمل قسم الاعلام او الاستوديو الذي وعد به رئيس الجامعه وقال لي نصا ” تروحوا الاول وبعدين نجهز المكان ” هل هذا منطق اذهب بالاساتذة والطلاب الي المكان ولا ادرك عواقب ذلك من المشكلات التي ستواجهنا نتيجة طبيعة الدراسة في قسم الاعلام وكيفية تنقل الطلاب الي الاماكن الخدمية من والي الكوامل
للاسف الشديد لا يعلم احد ان لائحة قسم الاعلام تنص علي مسألة التدريب ومعظم المواد التدريسية بها ساعات تدريب
رابعا : نقل القضية لموضوع المشروع القومي والمبالغ المصروفة عليه وتنمية الصعيد هو نوع من تحويل الانتباه فنحن نؤيد المشروع ونحترمه ولكن هل يرضي السيد رئيس الجمهوريه بالعبث بالعملية التعليمية والعبث بالطلاب ومصلحتهم في التدريب وعدم التخطيط الواضح لوضع الاقسام في اماكنها وبطريقه عشوائية وبدون نقاش وهل يرضي السيد رئيس الجمهورية الذي يضع الشباب في اولي اهتماماته بان نعبث بمستقبلهم والشواهد علي ذلك الازمات التي حدثت للطلاب في العام الماضي من عدم وجود مواصلات كافيه وتأخر الطلاب عن امتحاناتهم ومشاكل المياه واستغلال سائقي الميكروباصات للطلاب ثم ما حدث في ايام الحر الشديد من عدم وجود مواصلات كافيه ووقوف الطلاب فترات طويلة في الشمس .
ورغم وجود هذه المشكلات فهذه ليست قضيتي ولكن لابد من ذكرها
خامسا: ماذكره رد المركز من ان الصوره المنشوره وهمية اطلب منه نشر الصوره الحقيقية فنحن من صورنا المعمل الصحفي المكتوب عليه معمل صحافه الموجود في البدروم اسفل السلم ولم يكن به شباك واحد وهذا ضد اجراءات الامان الخاصة بالجوده
والسؤال الاهم كيف ستكون التدريبات العملية المنصوص عليها في اللائحة لطلاب القسم في الوزرارات والاماكن الخدمية المختلفه في مدينة سوهاج ؟؟؟؟؟؟
ثم لماذ لم يشرح الرد وضع قسم الاعلام في مبني كلية الاداب فما شاهدته بنفسي في الخريطه وما اكده السيد الاستاذ الدكتور القائم بعمل عميد الكلية ان قاعات الاساتذه تقع في الدور الخامس والمعمل الصحفي في البدروم اما الطلاب فسيدرسون في مباني اخري وبالتالي تم ضرب ونسف عملية
التدريب نهائيا وتفتيت القسم الاساتذه في مكان والمعمل في مكان والهيئة المعاونه في مكان قم فصول الدراسه في مباني اخري .
واسأل ايضا السيد المسئول عن المركز الاعلامي والذي يتحدث عن المصداقية متي طلبت منا الجامعه ان نطلب الوسائل التعليمية التي يحتاجها القسم ولم يتم الرد للاسف ما كتبته هو ما يحتاج التحري للدقة والمصداقية فهذه المعلومات مغلوطة للاسف الشديد بل العكس هو الصحيح وسأنشر لك اوراقا اطالب فيها باشياء لم تتحقق للقسم وعلي سبيل المثال وليس الحصر ومنذ خمسة اشهر نطالب بكاميرا ومايكات وحدث تأخير من المشتريات وارسلنا خطاب للسيد الاستاذ الدكتور القائم بعمل عميد الكلية ونسخة اخري للاستاذ الدكتور رئيس الجامعه وحتي الان لم نتسلم شيء
خامسا: لا يجوز للمركز الاعلامي ان يخاطب اساتذته المحترمين من اساتذة قسم الاعلام ويتكلم عن التكاتف ونبذ الفرقه والبعد عن الخلافات هل يجوز للصغير ان يخاطب الكبار بهذا الاسلوب ثم عن اي خلافات تتحدث ؟ وما علاقة ذلك بالمشكلة المطروحه نحن موقعين جميعا علي خطاب موجه لرئيس الجامعه
اخيرا يؤسفني ان يكون هذا هو رد الجامعه علي قسم الاعلام الذي يطالب فيه الاساتذة بحق التدريب حرصا علي العملية التعليمية فليس لنا اي مصالح شخصية
واذكركم بما قدمه قسم الاعلام من انشطة كان لها دور كبير في الارتقاء بالجامعه بشهادة الاستاذ الدكتور رئيس الجامعه وكان له دور كبير في حصول كلية الاداب علي الجوده باعتراف الاستاذ الدكتور كريم مصلح عميد الكلية السابق ووحدة ضمان الجوده وفريق الجودة الذي كان في ريارة الاعتماد”


جميع الحقوق محفوظة 2018 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها