جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

الفصل التعسفي وبدون أسباب للعامل بالمؤسسات الخاصة يعد من الإرهاب

كتب : عصام عويش : _

تعد الجمعيات والمؤسسات الأهلية تنظيمات رسمية تهتم بتقديم خدمات لإشباع احتياجات المجتمع وتحقيق الرفاهية الاجتماعية للمواطنين.
وعن الهيكل التنظيمي للجمعيات والمؤسسات الأهلية يبدأ من القمة ممثلة في الجمعية العمومية كأعلى سلطة ثم مجلس الإدارة واللجان المنبثقة عنه، والجهاز الإداري والفني القائم على أداء الخدمات و تعتمد الجمعيات والمؤسسات الأهلية في تمويلها على ما تجمعه من تبرعات وهبات ووصايا، وعلى ما تحصل عليه من اشتراكات الأعضاء، بالإضافة إلى عوائد الخدمات التي تقوم بها، وقد تحصل على دعم من الهيئات الحكومية أو من هيئات دولية.
كما تمارس هذه الجمعيات والمؤسسات الخاصة عملها في إطار السياسة الاجتماعية العامة للدولة بعيدا عن التقلبات السياسية والصراعات الطائفية، لأنها ممنوعة بحكم القانون من التدخل في الخلافات السياسية والمذهبية والطائفية .
ومن الحالات التى نعرضها الحالة الآتية :-
تقول السيدة ( م . م . ف ) كنت أعمل موظفة في إحدي الجمعيات الأهلية والتي تشرف على ( مدرسة وحضانة ) وحاصلة على ( معهد فني إداري ) وأعمل إدارية بالمدرسة منذ أكثر عشرة أعوام ومثبته ومؤمن علي ( بهيئة التأمينات الاجتماعية ) فوجئت بقرار من مجلس إدارة الجمعية ( بفصلي من العمل ) دون سبب ودون سابق إنذار أو أخطار كتابي وبالتالي تقدمت بشكواي الى مكتب العمل ثم تم تحويلها الى القضاء ( المحكمة العمالية ) فقد وضع القانون رقم 12 لسنة 2003 “قانون العمل الموحد” في مصر ضوابط وشروط محددة لصاحب العمل إذا كان بصدد فصل عامل أو موظف لديه من العمل، حيث تنص المادة ” 69″ من قانون العمل الموحد على أنه لا يجوز فصل العامل إلا إذا ارتكب خطأ جسيما، ويعتبر من قبيل الخطأ الجسيم الحالات الآتي، إذا ثبت انتحال العامل لشخصية غير صحيحة أو قدم مستندات مزورة، أو إذا ثبت ارتكاب العامل لخطأ نشأت عنه أضرار جسيمة لصاحب العمل، بشرط أن يبلغ صاحب العمل الجهات المختصة بالحادث خلال أربع وعشرين ساعة من وقت علمه بوقوعه، وإذا تكرر من العامل عدم مراعاة التعليمات اللازم إتباعها لسلامة العمال والمنشأة – بشرط أن تكون هذه التعليمات مكتوبة ومعلنة في مكان ظاهر – رغم التنبيه عليه كتابة بمراعاة ذلك، وإذا تغيّب العامل بدون مبرر مشروع أكثر من عشرين يوما متقطعة خلال السنة الواحدة أو أكثر من عشرة أيام متتالية، على أن يسبق الفصل إنذار كتابي بخطاب موصى عليه بعلم الوصول من صاحب العمل للعامل بعد غيابه عشرة أيام في الحالة الأولى، وبعد غيابه خمسة أيام في الحالة الثانية، وبالمثل إذا ثبت أن العامل أفشى أسرار المنشأة التي يعمل بها وأن هذا أدى إلى إحداث أضرار جسيمة بالمنشأة. وحيث ان هذه( شروط الفصل ) لا ينطبق أي منها على حالتي إلا أن القائمين على أمر الجمعية قرروا فصلي بناء على قرار مجحف من مجلس ادارة الجمعية !
فهل مجلس إدارة هذه الجمعية يعمل بعيدا عن القانون ؟
هل مجلس إدارة هذه الجمعية يحق له فصل موظف بناء على رغباته وأهوائه الشخصية لمدير الجمعية أو رئيس مجلس إدارتها ؟
هل مجلس إدارة هذه الجمعية له الحق في فصل موظف عمل لدى الجمعية أكثر من عشر سنوات وتقارير كفائتة ممتازة وحاصل على شهادات تكريم ولا يوجد لديه لفت نظرأو يوم واحد جزاء في ملف خدمته بأن يقوم مجلس الادارة بفصله ؟
هل مجلس ادارة هذه الجمعية له الحق في التلاعب بمصير وحياة وأرزاق العاملين ومعيشتهم ؟
فمن وجهة نظري الشخصية يعد هذا من الأرهاب ( للعاملين والموظفين ) المسئؤلين عن أسر وأبناء في مدارس وجامعات فمن لا يخضع ويخنع لأوامر مدير المؤسسه أو الجمعية فمصيره الفصل وقطع رزق أولاده .
ولنا في الحديث بقيه … في الحوارات القادمة .


جميع الحقوق محفوظة 2018 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها