جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

بالصور .. حفل الأحتفال بأداء الحاج أحمد خليفة وشقيقه الحاج محمود خليفة لفريضة الحج بنجع أبو عوض بالمراغة سوهاج

سوهاج – منصور أبو مجاهد 

رصدت كاميرا الجريدة الحفل المقام بقرية نجع أبو عوض بمدينة المراغة شمال محافظة سوهاج وذلك بمناسبة أداء الحاج أحمد خليفة وشقيقه الحاج محمود خليفة لمناسك الحج بالأراضي المقدسة وذلك بسماع آيات القرآن الكريم للقارئ الشيخ ممدوح عامر القارئ بالاذاعة والتلفزيون وفضيله الشيخ المبتهل محمود الحديوي .

وقد كان في استقبال الحضور الكرام الكابتن عمر حاتم الذي كان بوابة الإستقبال والترحيب بالحاضرين، وأقارب وعائلة رجل الأعمال والخير الحاج أحمد خليفة صاحب مؤسسة الخليفة الخيرية وشركة المحاميد لأنظمة الإطفاء وشقيقه الحاج محمود خليفة .

وقد شهد الحفل الكريم جميع عمد وعواقل وكبار العائلات ومشايخها بقري ونجوع مركز المراغة، ومديري المصالح الحكومية ووكلاء الوزارة وجميع قري ونجوع مركز المراغة، وقيادات الوحدة المحلية المحلية لمركز ومدينة المراغة والمجالس القروية التابعة لها .

من جانبه وجه الحاج أحمد خليفة وشقيقه الحاج محمود خليفة الشكر لكل الحاضرين داعيين المولي تبارك وتعالي أن يتقبل منهما ومن جميع الحاضرين صالح الأعمال وأن يكون حجهما مبروراً وذنبهما مغفوراً من الله تعالي، وأن يكرم الجميع بحج بيته الحرام وزيارة قبر حبيببه المصطفي صلي الله عليه وسلم  .

في السياق ذاته فقد قام المهندس عبدالرحيم جابر المدير العام لشركات المحاميد لإنظمة الإطفاء والكابتن خالدفتوح بالترحيب بالحضور الكريم وتوزيع الهدايا الخاصة بالحاج احمد خليفة وشقيقه الحاج محمود خليفة والتي قدمت نيابة عنهما للحاضرين من ” سبح ومساوك وهدايا اخري ” تعبيراً لهم عن شغفهم الشديد لتلبية دعوتهما وحضور الحفل المقام لهما بمناسبة أدائهما لفريضة ومناسك الحج بالأراضي المقدسة   .

 من جانبها تتوجه جريدة السوهاجية، وجميع محرريها وعلي رأسهم الأستاذ محمد الطوخي رئيس مجلس الإدارة والكاتب الصحفي الأستاذ منصور أبو مجاهد رئيس القسم الساسي والحزبي بالجريدة، بخالص التهاني القلبية للحاج أحمد خليفة وشقيقه الحاج محمود خليفة وتقول لهما ” حج مبرور وذنب مغفور بإذن الله تعالي ” .

 

 


جميع الحقوق محفوظة 2019 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها