جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

جامعة سوهاج تواصل احتفالاتها بنصر اكتوبر وتستضيف قائدي “عملية السبت الحزين”

سوهاج – منصور أبو مجاهد 

شهد الدكتور احمد عزيز رئيس جامعة سوهاج، صباح اليوم، الاحتفال بقائدي عملية “السبت الحزين” احد عمليات حرب الاستنزاف التي قادتها القوات المسلحة المصرية ضد العد الاسرائيلي في عام ١٩٧٠، بقاعة قناة السويس الجديدة بمركز المؤتمرات الدولي بالحرم الجامعي الجديد، احتفاء باللوائين عبدالحميد خليفه اسماعيل، ومحمد محمود عمر بطلي حرب اكتوبر والاستنزاف والمخابرات الحربية، وبحضور نواب رئيس الجامعة، والعقيد هشام محمد علي المستشار العسكري لمحافظة سوهاج، والمقدم ايمن مسيل مكتب المخابرات الحربية، واشرف كمال الباحث في التاريخ العسكري، وعمداء الكليات والوكلاء والمحاربين القدامى والطلاب.

وألقى الدكتور احمد عزيز كلمة رحب فيها بضيوف الجامعة، وقال ان الاحتفال بقائدي معركة السبت الحزين لإبراز بصماتهم الواضحة وعطائهم خلال حرب الاستئناف وحرب أكتوبر، مشيراً أن الاحتفالية تأتي ضمن سلسلة الاحتفالات التي نظمتها الجامعة للاحتفال بالذكرة ٤٦ لانتصارات اكتوبر المجيدة عام ١٩٧٣، مناشدا الطلاب بالافتخار بأبناء سوهاج الذين صنعوا النصر وساهموا بأرواحهم ودمائهم من أجل عزة وكرامة مصر.

ومن جانبه استعرض اللواء عبدالحميد خليفه أحداث العمليات التي قام بتنفيذها بالاشتراك مع باقي افراد العملية منها عملية الرد على عدوان مدرسة بحر البقر، والسبت الحزين، ورأس العش، في اواخر مايو ١٩٧٠ محذراً الشباب من الاستماع للشائعات المغرضة في ظل حروب الجيل الرابع وثورة السوشيال ميديا، مؤكداً أن جيش مصر من اقوى جيوش العالم وان قيادتنا السياسية واعية ومتينة.

والقى اللواء محمد محمود عمر كلمة اعرب فيها عن سعادته بوجوده في جامعة سوهاج، مشيراً الى ان الانتصارات في الحروب تعد اعمال جماعية وليست فردية، موضحاً ان بعض ابطال سوهاج في عمليتي السبت الحزين ورأس العش قاموا ببطولات تفوق حد الأساطير.

جدير بالذكر ان رئيس الجامعة قام بتكريم اللوائين بمنحهم درع الجامعة تقديراً لما قدموه من بطولات سيحفظها التاريخ.


جميع الحقوق محفوظة 2019 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها