جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

الكاتب الصحفى محمود مقبول يكتب للسوهاجيه …الفرق بين نائب ونايب

 
بقلم / محمود مقبول :-
 
“الرئيس السيسى” أكد ان هدفنا الرئيسى هو خدمة المواطن ورفع جودة الخدمات المقدمة له.
 
دا التكليف الذى قاله سيادة الرئيس لنواب المحافظين “خليك قريب من المواطن وأشتغل على جودة الخدمات المقدمه “
 
لحد هنا كلام كويس وتوجيهات فى محلها من القيادة السياسية دون ادنى شك.
 
لكن تعالى كدا نشوف نائب محافظ سوهاج… ونائب محافظ قنا كيف تعامل كل منهما مع التعليمات.
 
وعلشان محدش يقول ان نائب محافظ قنا بلديتنا وبجامله …. أقسم بالله ما تواصلت معاه ولا قدمت له حتى التهنئة لا على العام ولا على الخاص لأنى أعلم انه اجتهد ولكل مجتهد نصيب وأعلم عنه أنه لا يحب التفخيم .
 
– نائب محافظ قنا ماذا فعل ؟
 
طبق تعليمات القيادة السياسية كما قيلت حرفياً … افتتح مركز شباب بأحدي القرى بقنا …تواصل مع الجماهير …تفاعل معهم استمع ورد …ناقش وحاور …. ليس هذا فقط بل رافق اللواء أشرف الداودى محافظ قنا في جولة تفقدية للموقع المقترح لمشروع تطوير وتنمية جزيرة الدوم بمركز أبو تشت وقناطر نجع حمادى الجديدة…
على العكس تماماً
 
– نايب محافظ سوهاج ماذا فعل؟
 
طلب من القائمين على المحافظة عدم اخبار أحد بقدومه وخاصة وسائل الإعلام وبدلاً من أن يتفاعل مع جمهور المواطنين بالشارع قام بتفقد إدارات ديوان المحافظة وكان في استقباله مدير مكتب المحافظ وقام بجولة ميدانية تفقد خلالها الحديقة المتحفية أمام الديوان العام، و المسرح الروماني، والكورنيش الشرقي بحي شرق سوهاج وفى الصور تشعر أن الناس كلها اختفت من الكرونيش تماماً علي غرار فيلم طباخ الرئيس
 
– ما كنت أنتظره كمواطن سوهاجى من القائمين على المحافظة ومن رافق نايب المحافظ نفسه أن يستوقف عدداً من المواطنين بالشارع ويسألهم عن المشاكل التى يعانى منها المواطن السوهاجى ويوضح لهم تعليمات ورسائل القيادة السياسية وكيفية تنفيذها على أرض الواقع.
 
– ما كنت أتمناه ممن قام باصطحاب نايب المحافظ الجديد أن يشاهد أعمال التطوير بالكورنيش الغربى أو أعمال كوبرى الثقافة أو أعمال تطوير ميدان العارف أوحتى الذهاب به إلى القرى الأكثر فقراً أو حتى زيارة إحدى المستشفيات الحكومية ليعرف ماذا يحدث على أرض الواقع.
 
– نهاية الكلام ….الناس اللى بتخطط للمحافظ ونائب المحافظ ارحمونا شويه واتركوا المسئول يصطدم بمشاكل المواطنين حتى يتمكن من حلها.
 
– المسؤل” محافظ أو نايب محافظ ” أرجوك لا تستمع لمن يعملون معك فهم تعودوا على الكراسى المبطنه والجلوس فى التكيف.
 
– استعن بالجهات الرقابية فى العمل لأنها تعلم الكثير عن احتياجات المواطنين ولديها تقارير بذلك.
ضع خطه للعمل قبل التحرك محددة وواضحة الأهداف واسمع من الجميع وليس من طرف واحد .. فكلاكما وافدين جدد على المحليات والمحليات اعشاش لا دبابير … والمصلحة الشخصية لديهم تتغلب على المصلحة العامة.
 
– نصيحة أخيرة ….نفذ تعليمات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية وكن قريبا من المواطن واعمل على جودة الخدمات المقدمة …. ولا تعمل لصالح قيادات الديوان.
 
– اه صحيح قبل ما أختم نايب المحافظ …..تعليماتك للديوان أن تكون تلك الزيارة بدون صحفيين وبدون شو إعلامي ولكن يبدو انهم صوروك من غير ما تاخد بالك.
 
– الأفضل كنت مشيت على رجولك فى شوارع المحافظة والمحافظة متوهش كلها اوضتين وصاله …وشفت الواقع على الطبيعة من غير 4 /5 مسئولين اللى قابلتهم النهاردة من الديوان والذين لا يمثلون المواطن السوهاجى.
 
– حق الرد وحق النقد مكفول للجميع

جميع الحقوق محفوظة 2020 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها