جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

مستشار الرئيس للصحة: الدولة تدرس فرض الحظر الشامل لمواجهة كورونا

متابعة / عز الدين عطالله :-
وصف الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بأنه شرس جدًا وعنيد وسريع الانتشار، مؤكدًا أن هذه الصفات تعد أحد أسباب زيادة أعداد الإصابة.
 
وقال في مداخلة هاتفية ببرنامج “حضرة المواطن” المذاع على فضائية “الحدث اليوم” مساء الأحد، أن الدولة قد تضطر لاتخاذ إجراءات أكثر صرامة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، موضحًا أن الدولة قد تضطر لفرض الحظر الشامل في ظل زيادة الإصابات لأن صحة الإنسان هي الأولوية.
 
ولفت إلى أن الحل الوقائي لتجنب العدوى والقضاء على “كابوس” كورونا هو الالتزام بالإجراءات الوقائية.
 
وذكر أن زيادة إصابات فيروس كورونا متوقعة، وأنه يجب على المواطنين التباعد ومنع التجمعات وإلزام كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بالبقاء في المنازل وعدم الخروج.
 
وأكد أن الدولة قد تضطر لاتخاذ إجراءات أكثر صرامة لمواجهة تفشي كورونا، وأن الدولة تدرس اتخاذ هذه الإجراءات للحد من الحركة لحماية المواطن والدولة والاقتصاد.
 
وأوضح أن صحة الإنسان هي الأولوية التي تحرص الدولة على مراعاتها، مشيرًا إلى أن الدولة قد تضطر إلى فرض الحظر الشامل للوقوف أمام تفشي الوباء، كما أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء في كافة تصريحاته طوال الفترة الماضية بعد كل اجتماع له على إمكانية اتخاذ هذه الإجراءات الصارمة.
 
وأعلنت وزارة الصحة، أمس الأحد، أنه تم تسجيل 436 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى وفاة 11 حالة جديدة.
 
وذكرت الوزارة في بيان أمس أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2556 حالة، من ضمنهم الـ2075 متعافيا
 
وأشارت الوزارة إلى خروج 73 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2075 حالة حتى اليوم.

جميع الحقوق محفوظة 2020 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها