جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

«رفعت الباشا».. نموذج للشاب المراغي المتطوع لخدمة الآخرين

منصور أبو مجاهد

يعكف الكثير من الناس علي سرد القصص البطولية لأشخاص كرسوا حياتهم في خدمة وطنهم وأهاليهم وكثيراً ما نسمع عن تلك البطولات بعد رحيل أبطالها لا لشئ إلا لرد الجميل لهم حتي تطيب المجالس بذكراهم العطرة المستنيرة .

ونحن الآن نخالف هذا العرف فبطل حديثنا الان ما زال علي قيد الحياة «آدام الله عز وجل عليه موفور الصحة والعافية» ولكن ما سمعناه من الآخرين من أبناء مركز المراغة وقراه وما رأيناه بأعيننا لدافع عظيم يدفعنا أن نسرد ولو جزء بسيط من أعمال هذا الشاب الذي لا يبخل بجهده وقوته وعقله وقلبه لخدمة بلدته واهلها بمدينة المراغة والقري التابعة لها .

فهذا الشاب وهو الأستاذ رفعت الباشا يعرفه القاصي والداني من أبناء مركز المراغة وربما هناك آخرون يعرفونه ولكن هو لا يعلم عنهم شئ ولا تربطه بهم قرابة عائلية أو مصاهرة أو صداقة أو … “ولكنه لا يتراجع عن خدمة الجميع من يعرفه ومن لم يعرفه” .

فعند البحث عن الشاب «رفعت الباشا»، تجده في مجال عمله بالتربية والتعليم رجل محبوب من الآخرين، يشاركهم مشاكلهم ويبحث عن حلول لها معهم، وفي مجال الرياضة يشجع الاطفال والشباب علي الاهتمام بالرياضة وممارسة جميع الأنشطة الرياضية بمختلف أنواعها، وفي مجال المحليات تجده مع المسئولين لبحث مشاكل عديدة يعاني منها المواطن المراغي، أضف إلى ذلك أنه متعاون لدرجة كبيرة مع المسئولين في المجالس المحلية لحل المشكلات بحكمة.

وفي ظل جائحة كورونا وتطعيم المواطنين بلقاح فيروس كورونا تجد الشاب «رفعت الباشا» يوميا بمقر المركز الطبي الحضري بمستشفي المراغة المركزي لمساعدة المواطنين والعاملين بالمركز الطبي الحضري علي تسجيل بياناتهم وتطعيمهم بلقاح فيروس كورونا .

وخلال لقاءنا بالاستاذ رفعت الباشا قال ” أنه وهب بينه وبين « الله عز وجل » أن يكرس حياته في خدمة الآخرين وهذا عهد بينه وبين المولي سبحانة وتعالي .

وقال في خبر سار أن مستشفي المراغة المركزي وبمجهودات «النائب الدكتور سامي سوس» دخلت في برنامج حياة كريمة في تطوير في جميع مبانيها فيما عدا مبنى الاستقبال وهو المبني العمومي وكان سوف يتم نقل العيادات الخارجية من المبني الذي سوف يتم تطويره الي خارج المستشفي ولكن تم تجهيز أماكن للعيادات الخارجية بالمبني العمومي تيسيرا علي أهالينا بمركز المراغة وقراه .


جميع الحقوق محفوظة 2021 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها