جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

تفعيل دور المرأة في المجتمع المدني فى ندوه بمركز النيل للاعلام

متابعة/عزالدين عطالله:-
“لا شك ان تمكين المرأه حق اساسى لها يكفله الدستور وتتوافر له الارادة السياسية لتحقيقه لكى تصير تطلعات المراه وآمالها فى مستقبل مشرق يحقق احلامها واقع ملموس تستشعره المرأه وتعيش فى ظل مكتسباته التى لم تأتى الا بعد جهد جهيد ونضال على مر العصور والازمان “
بهذه الكلمات افتتحت ايمان على امام مدير مركز النيل للاعلام بسوهاج لقاء اليوم والذى جاء بالتعاون مع مؤسسة الازهر الشريف ممثلة فى كلية الدراسات الإسلامية للبنات والمجلس القومى للمرأه بحضور نخبة من الاساتذة الأجلاء على رأسهم عميد كلية الدراسات الإسلامية د على عبد الموجود نور الدين و د سحر وهبى مقرر المجلس القومى للمراة واستاذ الاعلام بكلية الاداب و ا جيهان على ربيع رئيس المجلس الاقتصادى بالغرفة التجارية بسوهاج وسط مجموعة متميزة من طالبات الكلية والأساتذة حيث تناول ضيوف المنصة الحديث حول تحفيز الفتاه للمشاركة بقوة فى المجتمع وان تكون فاعلة ومؤثرة به وان تستفيد من المكتسبات التى نالتها المرأه فى الدستور مثل الوصول لتمثيل ٢٠٠ نائبة بالبرلمان المصرى بمجلسي الشيوخ والنواب وهنا يرتفع ترتيب مصر فى نسبة تمثيل المرأه بالمجالس النيابية بين دول العالم الى المركز ٦٦ بعد ان كنا فى المركز ١٣٥ كما وصلت المراه ايضا الى مجلس الدولة والنيابة العامة وعليه فان الامل والحلم اصبح واقعا سهل تحقيقه والدور على المرأه ان تنمى مهاراتها ووعيها لتكون جديرة للقيام بمسؤولياتها المجتمعية ولا شك ان مبادارات تمكين المراه سياسيا واقتصاديا عديدة ولا تنتهى مثل (المشغلِ والمطبخِ والسوقِ والتدريبِ التكنولوجيِّ والتدريبِ علي الحرفِ التراثيةِ) لتوفيرِ فرصِ عملٍ للفتاه
واكدت د سحر وهبى انه منذُ إنشاءِ المجلسِ القوميِّ للمرأةِ وَهُوَ الظهرُ والسندُ للمرأةِ المصريةِ واعتمدَ طوالَ فترةِ عملِهِ ولمدةِ عشرين عامًا للتعبيرِ عن تطلُّعاتِ المرأةِ وآمَالـَهــَا فى مستقبلٍ مشرقٍ يشهد تقديراً لجهودِها، ويحققُ أحلامَهَا وفى ظلِّ ما تشهدُهُ المرأةُ حالياً من نجاحاتٍ ومكتسباتٍ وأمَّنَ لها التقدمَ والتمكينَ والقوةَ والازدهارَ وصلَ عددُ المستفيداتِ من خدماتِ المجلسِ إلى ما يقْرُبُ من ٢٩ مليون مستفيدة على مستوى الجمهورية واستعرضت ا جيهان دورها الريادى فى مجال الاعمال وتجربتها الشخصية ونجاحه فى العمل الاهلى والاجتماعية والذى اهلها بدوره للعمل كسيدة اعمال واوصت الندوة فى الختام بضرورة تبنى فكر ريادة الاعمال للمراه وتمكينهااقتصاديا واعلاء ثقافة العمل الحر وفكر المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لتحقق المراة ذاتها وتسهم بشكل عملى فى احتياجات اسرتها وتكون عنصر فاعلا فى مجتمعها
 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظة 2021 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها