جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

محافظ سوهاج يترأس غرفة العمليات الرئيسية لمتابعة الطقس وتداعيات سوء الأحوال الجوية

سوهاج – منصور أبو مجاهد

ترأس اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، اليوم، غرفة العمليات الرئيسية لإدارة الأزمات والكوارث المنعقدة على مدار 24 ساعة بديوان عام المحافظة، ضمن إجراءات رفع درجة الاستعداد بجميع أنحاء المحافظة لمتابعة حالة الطقس وآثار التقلبات الجوية، بحضور أحمد سامي القاضي نائب المحافظ، واللواء أحمد الشمندي نائب مدير أمن سوهاج، واللواء ضياء أبو العزم السكرتير العام المساعد، والعميد نبيل شحاتة المستشار العسكري للمحافظة، ووكلاء وزارات ” الزراعة، والري، والصحة، والتربية والتعليم، والكهرباء، والتموين، والشباب والرياضة”، وممثلي ” الاسعاف، وشركة مياه الشرب والصرف الصحي، والمرور، والحماية المدنية ” .

واطمئن محافظ سوهاج على تشغيل كافة المستشفيات، وانتظام حركة المرور، وفتح جميع الطرق دون وجود أية معوقات، مؤكدا على ضرورة التنسيق المستمر بين جميع الجهات، وأهمية الرصد المبكر لأية أحداث، ومراجعة جميع الإجراءات بصفة مستمرة، مشددا على مراجعة كافة مخرات السيول والتواجد المستمر على أرض الواقع لرصد أية طوارئ .

ناقش المحافظ خلال الاجتماع جاهزية كافة المستشفيات ومرفق الاسعاف، ومراكز الشباب والرياضة، والتضامن الاجتماعي، مشيرا إلى ضرورة التأكد من وجود رصيد احتياطي من السلع التموينية بمديرية التموين، وجاهزية مراكز الإيواء وتوافر مهمات الاغاثة لمواجهة أية طوارئ.

ووجه المحافظ مسئولي المرور برصد جميع الطرق لحظة بلحظة والتأكد من عدم وجود أية معوقات، وانتظام حركة المرور، وجاهزية الخطط البديلة حال حدوث أي أزمات محتملة، مؤكدا على ضرورة التنسيق بين مديرية التموين، والصحة، وشركة مياه الشرب والصرف الصحي لتأمين وجود كميات كافية من المواد البترولية بمحطات الصرف الصحي والمستشفيات، موجها مسئولي شركة الكهرباء بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لعودة التيار الكهربائي ببعض الأماكن التي تم قطع التيار عنها بسبب هطول الأمطار .

كما وجه محافظ سوهاج مسئولي الصحة والشباب والرياضة بتجهيز أماكن بالمناطق المهددة لعمل مستشفيات ميدانية وأماكن لتلقي الإسعافات الأولية والجاهزية التامة حال حدوث أي أزمات.


جميع الحقوق محفوظة 2022 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها