جريدة السوهاجية

جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له

الدكتور محمد القاضي يكتب: حادث سيناء الإرهابي .. تنبيه وعزاء

الدكتور محمد عمر أبوضيف القاضي

ها قد ظهرت النوايا وافتضحت الطوايا، وبان لكل ذي عينين ما تخفي قلوب كلاب النار خوارج العصر الإرهابيين أعداء الله والناس والوطن والدين، فقد خدعوا السفهاء أتباعهم، وغروا المغفلين طلابهم بأنهم أهل دين وأصحاب عقيدة، والواقع أنهم مفسدون في الأرض، يسعون لإهلاك الحرث والنسل .

وهجومهم الأخير الذي راح ضحيته أحد عشر كوكبا، سقطوا شهداء، غير المصابين أكبر دليل علي فساد عقيدتهم ونفاق قلوبهم وضلالهم وأنهم خوارج كلاب نار .

فقد استهدف الهجوم محطة رفع مياه، يشرب منها الناس والأنعام، وتروي الزرع والضرع، وهو تغيير نوعي يدل على ما ذكرنا، وعلى من وراء هؤلاء الخوارج الإرهابيين، والذي يسعي لخراب مصر، ويعمل على تدمير اقتصادها، سيما في هذا الوقت الحرج بالنسبة لمصر خاصة والعالم بعامة .

ولكن الله حافظ مصر وحارسها، ولن تضار بإذن الله تعالى، رحم الله الشهداء الأبرار، وعجل بالشفاء للمصابين، ولعن القتلة والإرهابيين، وحفظ مصرنا المحروسة وجيشها وشعبها.


جميع الحقوق محفوظة 2022 جريدة السوهاجية - جريدة السوهاجية | صوت من لا صوت له
المقالات والتعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي جريدة السوهاجية ولكن تعبر عن رأي صاحبها